رسالة شاب معتقل لوالده الذي سلمه للأمن تهز مشاعر رواد مواقع التواصل
خالد عبد الحميد

هو شاب يدعى خالد عبد الحميد، لا ينتمي لأي فصيل سياسي ولكنه كان يشارك في المظاهرات المعارضة للنظام الحاكم في مصر، وحذره والده أكثر من مرة من المشاركة في هذه المظاهرات، ولكن خالد كان يصر على المشاركة مما جعل والده يقوم بطرده من المنزل، وبالفعل عاش خالد فترة خارج البيت ولكنه لم يتوقف عن المشاركة في المظاهرات، مؤكدا أنه كان يعبر عن رأيه كما كان يفعل كل الشباب في عهد المجلس العسكري وفي عهد محمد مرسي وفي ثورة يناير.

إلا أنه كانت المفاجأة الكبرى عندما أبلغ والده عنه الشرطة، واتفق معهم على القبض على ابنه خالد أثناء توجهه لكتابة استمارات الثانوية العامة، وبالفعل تم القبض على خالد والزج به في المعتقل وقد كتب خالد رسالة لوالده بعنوان “لماذا يا أبي”، خاطب فيها والده مؤكدا له أنه لم يرتكب أي جريمة، وأنه مارس حقه الطبيعي في الاعتراض كما فعل الشباب في كل العصور .

كما توجه خالد بكل الشكر لوالده الذي منحه فرصة كبيرة للعبادة والاعتكاف في المعتقل وأوصي خالد الجميع بالصبر والصلاة والدعاء لكل معتقل بالداخل، والأحرار في الشارع.

svCains

exUvD8D

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.