بديع للمرة الأولى “بالبدلة الحمراء” ويعلق “الشكوى إلى الله”
بديع بالبدلة الحمراء

شهدت قاعة محكمة “أمناء الشرطة بطره” ظهر اليوم الأحد، أولى جلسات محاكمة المرشد العام السابق لجماعة الأخوان “محمد بديع” و 104 متهماً آخرون، فى القضية المعروفة إعلامياً بقضية أحداث الإسماعيلية.

حيث وصل بديع إلى قاعة المحاكمة، وهو مرتدياً للبدلة الحمراء للمرة الأولى، بعد صدرو حكم محكمة جنايات القاهرة الأسبوع قبل الماضى، بالإعدام له ومتهمون آخرون فى قضية “غرفة عمليات رابعة”.

تجدر الإشارة إلا أن  القضية محل الحديث حالياً، وهى “أحداث الإسماعيلية”، قد بدأت فى 5 يوليو 2013 أمام ديوان عام محافظة الإسماعيلية، نتيجة اشتباكات بين أنصار الرئيس المعزول محمد مرسى وقوات الأمن، أدت لمقتل 3 ضحايا وإصابة عشرات آخرون.

وفى جلسة المحاكمة اليوم، أبدى بديع شكواه لرئيس هيئة المحكمة “المستشار سعيد عابدين”، وقال موجهاً حديثه له “أنه يحاكم فى حوالى 43 قضية وهو ما يعد ظلم مجحف به” مضيفاً “الشكوى لله ولهيئة المحكمة أن تحقق لى العدل”.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.