المراجعة النهائية لمادة الأحياء للثانوية العامة 2015
المراجعة النهائية لمادة الأحياء للثانوية العامة 2015

نعرض لطلبة وطالبات الثانوية العامة أقوى المراجعات النهائية للمواد الدراسية التي قام الطلاب بدراستها طوال العام الدراسي 2015، يقوم محرري موقع مصر فايف بتقديم أهم الأسئلة المتوقعة والتوقعات المميزة بمعظم المواد الدراسية، والآن نقوم بعرض مراجعة مميزة لمراجعة ال DNA الجزء الأول بمادة الأحياء للصف الثالث الثانوي 2015.

لجميع طلبة المرحلة العلمية نقدم أهم توقعات ليلة الامتحان بمادة الأحياء تابعونا يومياً للتعرف على كل ما هو جديد في أخبار التعليم ، كما يمكنكم الاطلاع على الآتي:

المراجعة النهائية لمادة الديناميكا ، المراجعة النهائية لمادة اللغة الألمانية  ،  المراجعة النهائية لمادة التاريخ ، المراجعة النهائية للجيولوجيا

المراجعة النهائية لمادة الأحياء للثانوية العامة 2015

اذكر المقصود بكل من

التحول البكتيرى :

انتقال الماده الوراثيه من بكتريا مميته ( قتلت بالحراره ) الى بكتيريا غير مميته فحولتها الى مميته

فكره تجربه البكتريوفاج :

ان الفوسفور يدخل فى تركيب DNA ولا يدخل فى تركيب البروتين / وان الكبريت يدخل فى تركيب البروتين ولا يدخل فى تركيب DNA

كميه DNA كدليل على انه الماده الوراثيه :

بما ان الأمشاج تحتوى على كميه DNA تعادل نصف كميته فى الخلايا الجسديه وبما ان الخليه الجسديه تنشأ من اتحاد مشيج ذكرى مع مشيج انثوى اذن DNA هو الماده الوراثيه / وذلك لا ينطبق على البروتين

تقنيه حيود اشعه x :

استخدمته فرانكلين فى الكشف عن شكل جزىء DNA

امرار اشعه x على بللورات عاليه النقاوه من جزيئات DNA فظهر توزيع من نقاط اوضحت أن :

– جزىء DNA لولب مزدوج

– القواعد النيتروجينيه متعامده على طول الخيط

– هيكل سكر فوسفات للخارج والقواعد النيتروجينيه للداخل

– قطر اللولب دل على انه أكثر من شريط ( لولب مزدوج )

أسباب تلف DNA :

درجه الحراره العاليه : تعمل على كسر الروابط التساهميه التى تربط السكريات ببعضها

/ المركبات الكيميائيه / الاشعاع

DNA فى أوليات النواه :

كائنات لا يوجد بها غشاء نووى حول النواه / مثل البكتيريا

ويكون DNA على شكل لولب مزدوج تلتحم نهايتاه ويتصل بالغشاء البلازمى ( ليس بها صبغيات )

DNA فى حقيقيات النواه :

كائنات حيه تحتوى نواتها على غشاء نووى يفصلها عن السيتوبلازم /

ويكون DNAعلى شكل لولب مزدوج يمتد من احد طرفى الصبغى الى الطرف الاخر / ولا يتصل بالغشاء

البلازمى ( بها صبغيات )

الهستونات :

بروتينات تركيبه ترتبط بجزىء DNA فى حقيقيات النواه لتقصر طوله حتى تستوعبه النواه

النيوكلوسومات :

حلقات تتكون من التفاف جزىء DNA حول الهستونات لتقصر طوله الى العشر

البلازميدات :

جزيئات DNA الصغيره الدائريه الموجوده فى اوليات النواه والخميره / تستخدم فى الهندسه الوراثيه

المحتوى الجينى :

* كل الجينات الموجوده بالخليه وبالتالى كل dna الموجود بها

* الجينات تحمل التعليمات لبناء البروتين وتكوين RNA ( m-RNA / t-RNA / r-RNA )

* فى اوليات النواه معظمه يمثل شفره / فى حقيقيات النواه اقل من 70% فقط يمثل شفره

DNA المتكرر :

* تكرار تتابعات معينه من النيوكلوتيدات على DNA

* بعضها يمثل شفره مثل : جينات بناء r-RNA والهستونات / لان الخليه تحتاجها بكميات كبيره

* بعضها لا يمثل شفره مثل : التتابع AGAAG فى الدروسوفيلا يتكرر 100الف مره فى منتصف احد الصبغيات ولا يمثل شفره / حيوان السلمندر يحتوى على كميه DNA اكثر من الانسان 30 مره لكن معظمه لا يمثل شفره لذلك عدد صفاته اقل من الانسان

الطفره :

تغير مفاجىء فى طبيعه العوامل الوراثيه يؤدى الى تغير فى الصفات / معظم الطفرات تسبب صفات غير مرغوب فيها / ولا تعتبر الطفره حقيقيه الا اذا توارثت على مدى الاجيال

سلاله أنكن :

طفره نتج عنها ظهور خروف ذو ارجل قصيره مقوسه / فلم تستطع تسلق سور مزرعه الفلاح الامريكى / فاعتبرها طفره مفيده واهتم بها و انتج منها سلاله كامله

الطفره الجينيه :

تغير فى ترتيب القواعد النيتروجينيه فى جزىء DNA / يؤدى الى تغير فى الصفات / فتتحول الصفه السائده لمتنحيه غالبا / وقد يحدث العكس

الطفره الصبغيه :

هى تغير فى عدد او تركيب الصبغيات

الطفره المشيجيه :

هى طفره تحدث فى الخلايا التناسليه ( جينيه او صبغيه ) / تكثر فى التكاثر الجنسى

الطفره الجسديه :

هى طفره تحدث فى الخلايا الجسميه ( جينيه او صبغيه ) / تكثر فى التكاثر اللا جنسى للنبات

الطفره التلقائيه :

تنشأ دون تدخل الانسان / بسبب تغيرات بيئيه كالاشعه الكونيه /تلعب دورا هاما فى تطور الاحياء

الطفره المستحدثه :

يستحدثها الانسان ليجنى صفات مرغوبه / يستخدم مثلا ماده الكولشيسين او غاز الخردل او حمض النيتروز لمعالجه النبات / فتموت القمه الناميه ويحدث تحتها تضاعف صبغى فتكون ثمار كبيره الحجم / وايضا مثل الحصول على البنسلين من البنسليوم

التضاعف الصبغى :

عند عدم انفصال الكروماتيدات وعدم تكوين غشاء فاصل بين خليتين بنويتين اثناء الانقسام يحدث التضاعف الصبغى / يشيع فى النبات / ويندر فى الحيوان

التضاعف الثلاثى :

نوع من التضاعف الصبغى يسبب الموت للانسان واجهاض الاجنه / 3ن

البروتينات التركيبيه :

تدخل فى تراكيب محدده للكائن الحى :

– الاكتين والميوسين ….. فى العضلات

– الكولاجين ………….. فى الانسجه الضامه ( مثل ادمه الجلد )

– الكيراتين ………….. فى بشره الجلد – الشعر – الريش – الحوافر – القرون

البروتينات التنظيميه :

تنظم انشطه الجسم والعمليات الحيويه به :

– الانزيمات ………….. تنشط التفاعلات

– الهرمونات ………….. الاستجابه للبيئه الخارجيه والداخليه ( مع الجهاز العصبى )

– الاجسام المضاده ……. تعطى الجسم المناعه

عمليه النسخ :

* بناء m-RNA من DNA فى النواه / بانزيم بلمره RNA / ويبنى جزء من شريط واحد من DNA

* المحفز يدل على الشريط الذى سيتم نسخ جزء منه / وهى اول مرحله فى تخليق البروتين

الوضع الصحيح للترجمه :

لابد ان يكون كودون البدء AUG لأعلى بسبب موقع الارتباط بالريبوسوم

المحفز :

تتابع من النبوكلوتيدات على DNA يدل على الشريط الذى سيتم نسخ جزء منه / ويرتبط به انزيم بلمره RNA فينفصل الشريطان ويبدأ النسخ

الشفره الوراثيه :

تتابع من 3 نيوكلوتيدات على شريط DNA يتم نسخه الى كودونات ( على m-RNA )

الكودون :

تتابع من 3 نيوكلوتيدات على شريط m-RNA يتم ترجمته الى نوع معين من الحمض الامينى

كودون البدء :

هو كودون AUG الخاص بالميثيونين على m-RNA الذى هو اول حمض امينى فى سلسله عديد الببتيد

كودون الوقف :

هو تتابع من النيوكلوتيدات على m-RNA يتم عنده انهاء عمليه ترجمه البروتين / ويرتبط به عامل الاطلاق / وهم UAG – UGA – UAA :

مقابل الكودون :

هو تتابع من النيوكلوتيدات على t-RNA تتزاوج قواعده مع كودونات m-RNA لوضع الحمض الامينى المناسب فى موضعه فى سلسله عديد الببتيد

الترجمه :

عمليه فى تخليق البروتين يتم فيها ترجمه كودونات m-RNA الى احماض امينيه وتكوين سلاسل عديد الببتيد وتشمل عمليه الاستطاله

تفاعل نقل الببتيديل :

تكوين روابط ببتيديه بين الاحماض الامينيه لتكوين سلسله عديد ببتيد اثناء الترجمه / بواسطه انزيم هو جزء من وحده الريبوسوم الكبرى / فيصبح t-RNA الاول فارغا ويترك الريبوسوم / ويصبح t-RNA الثانى حاملا للجمضين معا / ثم تحدث عمليه الاستطاله بتحرك الريبوسوم على m-RNA

تهجين الحمض النووى :

مزج حمضين نوويين من مصدرين مختلفين / رفع درجه حرارتهما 100م فتنفصل اشرطه اللوالب المزدوجه / عند تبريدهما تتكون بعض اللوالب الاصليه وبعضها مهجن /

تستخدم فى الكشف عن جين معين / وتحديد العلاقه التطوريه بين الاحياء

الكشف عن جين معين :

* يحضر شريط مفرد من DNA مشع به تتابعات تتكامل مع تتابعات الجين المراد الكشف عنه

* يمزج كل منهما معا وترفع الحراره الى 100 م / ثم تبريدهما / ثم الكشف عن وجود الجين بعداد جيجر

* يستدل على الجين بالسرعه التى تتكون بها اللوالب المزدوجه المشعه

موقع التعرف :

تتابع من النيوكلوتيدات مكون من 4 – 7 نيوكلوتيدات يتعرف عليه انزيم القصر ويقص الانزيم DNA عند او بالقرب من هذا الموقع بغض النظر عن مصدره نباتى او حيوانى او بكتيرى او فيروسى

الاطراف اللاصقه :

اطراف مائله لقطع DNA التى تم قصها بانزيم القصر تتزاوج قواعدها مع طرف قطع اخرى تم معاملتها بنفس انزيم القصر / تستخدم فى استنساخ تتابعات DNA

استخدامات DNA معاد الاتحاد :

– انتاج الانسولين البشرى ( لعلاج مرض السكر )

– انتاج الانترفيرون ( بروتينات توقف تضاعف الفيروسات خاصه التى محتواها الجينى RNA )

– انتاج لقاحات اكثر امانا

– انتاج مركبات كيميائيه بتسخير كائنات دقيقه ( مثل المضادات الحيويه )

– انتاج انزيمات صناعه الالبان

– تشخيص الخلل الوراثى ( قبل او بعد الميلا د )

تشخيص الامراض المعديه ( الالتهاب الكبدى الوبائى )

الجينوم البشرى :

المجموعه الكامله للجينات / موجوده على 23 زوج من الكروموسومات / حوالى 60—80 الف جين

تم اكتشاف اكثر من نصفهم / ترتب الكروموسومات حسب حجمها عدا الكروموسوم X فهو الثامن فى الحجم لكنه يرتب رقم 23

كروموسوم 8 ………. جين البصمه

كروموسوم 9 ……… جينات فصائل الدم

كروموسوم 11 …… جين تكوين الانسولين / جين تكوين الهيموجلوبين

كروموسوم X ……. جين عمى الالوان / جين الهيموفيليا

أهميه الجينوم البشرى :

– معرفه الجينات المسببه للامراض

– معرفه الجينات المسببه لعجز الاعضاء ( الشيخوخه )

– صناعه عقاقير بدون اثار جانبيه

– دراسه تطور الاحياء

– تحسين النسل

– تحديد البنوه : من فحص شعره او حيوان منوى يمكن معرفه كل صفات وملامح الشخص

وضح دور الانزيمات التالية :

انزبم دى أكسى ريبونيكليز :

* يحلل DNA تحليلا كاملا ولا يؤثر على RNA او البروتينات

* استخدم فى التجربه الحاسمه للتحول البكتيرى لاثبات ان DNA هو الماده الوراثيه

* عندما عوملت به الماده النشطه توقف التحول البكتيرى

انزيم اللولب :

* بعمل على فصل شريطى DNA عن بعضهما عند التضاعف

* بكسر الروابط الهيدروجينيه الضعيفه بين القواعد النيتروجينيه لجزىء DNA

انزيم البلمره :

* يضيف نيوكلوتيدات جديده لبناء شريط جديد من DNA ( التضاعف )

* يتبع انزيم اللولب بالنسبه للشريط 5…. 3 الجديد او 3….5 القالب

* ويبنى الشريط المعاكس على هيئه قطع صغيره يقوم انزيم الربط بربطهم

انزيم الربط :

* يربط القطع التى كونها انزيم البلمره لتكوين شريط جديد ( فى التضاعف )

* يلصق الاطراف اللاصقه للجين والبلازميد ( فى الاستنساخ )

* يعمل على اصلاح عيوب DNA

انزيم القصر :

تفرزه البكتيريا لمنع مهاجمه الفيروسات لها / حيث يقص DNA عند موقع التعرف الى قطع صغيره

ويستخدم فى استنساخ DNA مع البلازميدات / يقص DNA بغض النظر عن مصدره

انزيم تاج بوليميريز :

* يستخدم فى استنساخ DNA داخل جهاز PCR

* يتحمل درجه حراره عاليه جدا / يمكن نسخ ملايين قطع DNA فى دقائق معدوده

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.