تعرف علي تفاصيل أول حالة طلاق رسمي عبر الفيس بوك
الفيس بوك

مع انتشار التكنولوجيا و توسعها و انتشار مواقع التواصل الاجتماعي التي لغت جميع الحواجز الاجتماعية و الثقافية، أصبحت مواقع التواصل الاجتماعي تقتحم جزء كبير جداً في حياتنا، ليس فحسب بل دخلت مواقع التواصل الاجتماعي في علاقات الأشخاص الخاصة و العامة، فكانت سبباً في زواج الكثير و طلاق الكثير و كونت علاقات و فككت علاقات و ذلك ليس في إطار الشرق الأوسط فقط بل في العالم بأسره.

و قد تم إجراء إحصائية عام 2012 و رصدت هذه الإحصائية عدد مستخدمي الفيس بوك من جميع أنحاء العالم، حيث وصل عدد مستخدمي الفيس بوك 901 مليون مستخدم من جميع أنحاء العالم، و من ضمنهم 18 مليون مستخدم من الشرق الأوسط، فكيف كان الفيس بوك سبباً في حالة طلاق رسمية؟

في الولايات المتحدة الأمريكية أصدر القاضي “مائيو كوبر” في المحكمة العليا في ولاية “نيويورك” قراراً لامرأة تدعى “إلينورا بايدو” يسمح لها باستدعاء زوجها للمثول أمام المحكمة القانونية لاستكمال إجراءات الطلاق و ذلك من خلال “الفيس بوك”، و قداتخذ القاضي الفيس بوك وسيلة لاستدعاء المطلوب نظراً لصعوبة الاستلال عن عنوانه.

و قد أرسل القاضي استدعاء للزوج من خلال الفيس بوك في الأسبوع الماضي إلاً أنه لم يرد على هذا الاستدعاء حتى الآن، هذا و يقال أن القاضي كان قد تحدث إلى الزوج قبل إرسال استدعاء له عبر الفيس بوك إلاّ أن الزوج رفض الحضور لاستكمال إجراءات الطلاق، فلم يجد القاضي وسيلة أفضل من الفيس بوك لاستدعاؤه.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.