10 أسئلة تُجيب عن سؤالك “هل يعتبرك أصدقائك إجتماعي و خفيف الدم” ؟
هل انت اجتماعي ؟

دائماً ما يسأل العديد من الشباب نفسه أسئلة متكررة، مثل هل أنا إجتماعي ؟، هل أنا خفيف الدم؟، هي يعتبرني أصدقائي خفيف الدم؟ هل أنا مرح؟، و للإجابة على تلك الأسئلة يجب أن تعلم عزيزي الشاب، أنه لا توجد معايير ثابتة لقياس درجة مرحك أو خفة دمك، و لكن توجد بعض الأسئلة التي اذا سألتها لنفسك يمكنك تقييم ذاتك تقييما متغيرا، ليس بالضرورة أن ينطبق عليك و لكنه قد يجعلك قريبا من الحقيقة.

السؤال الأول: هل أنت شخص مُتكلم .. و هل ينجذب أصدقائك إلى حديثك أم ينفرون عنه ؟

السؤال الثاني: هل يُعلق أصدقائك على حديثك إيجابياً ؟

السؤال الثالث: هل يحرص أصدقائك على استشارتك في شئونهم ؟

السؤال الرابع: هل لديك القدرة على إقناع أصدقائك برأيك ؟

السؤال الخامس: هل لديك رأي شخصي في قضايا المجتمع أم أنك تتخذ رأي الاخرين ؟

السؤال السادس: هل يرحب دائما الاخريين بوجودك بينهم ؟

السؤال السابع:هل تسارع لخدمة الاخريين ؟

السؤال الثامن: هل يسارع أصدقائك لخدمتك في وقت الحاجة ؟

السؤال التاسع:هل أنت على اتصال دائم بأصدقائك القدامى ؟

السؤال العاشر: هل ليدك القدرة على مخاطبة عدة أشخاص بمفردك ؟

يمكننا تقسيم التقييم إلى ثلاثة أقسام

القسم الأول: اذا كانت معظم إجاباتك بنعم فأنت شخص تميل إلى المرح و يعتبرك أصدقائك أنك شخص إجتماعي ذو تأثيير ملحوظ على غيرك و على أصدقائك و عائلتك و كثير الأصدقاء و العلاقات و لكن أحرص دائما على الحفاظ على تلك الروح الجميلة ولا تحاول إكتساب الصفات السيئة و التي قد تهدم ما بنيته مثل الغرور و التكبر على الآخرين .

القسم الثاني: اذا كانت معظم إجاباتك ب لا فأنت بحاجة لمراجعة نفسك مراجعة سريعة و دقيقة، فإبتعادك عن المجتمع لن يجعلك سعيداً، بل أنت بحاجة إلى الأصدقاء كما هم بحاجة إليك، لا تجعل من نفسك شخص انطوائي، أخرج من قوقعتك الحياة بانتظارك .

القسم الثالث: اذا كانت معظم إجاباتك بأحيانا ، فأنت تحتاج للتركيز على ما يقوي علاقتك بأصدقائك، حتى تخرج من خطر الوقوع في دائرة الإنطواء .

شاهد أيضا : 

“4 أسئلة اذا أجبت عليهم الاجابة الصحيحة تكن أذكى طفل في مصر !”

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.