الرئيس عبد الفتاح السيسي يلتقي بوزير الداخلية ويوجه له رسالة قوية جداً
عبد الفتاح السيسي

إستقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي في مقره الرئاسي اللواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية الحالي، وإستعرض الوزير خلال اللقاء الجهود المبذولة والعطاء من الأجهزة الأمنية من أجل المحافظة على الأمن والنظام.

وأشاد الرئيس بجهود وزارة الداخلية مؤكداً على ضرورة توخي الحذر دائماً، وأن يتم أخذ الإحتياطات اللازمة من أجل مكافحة العمليات الإرهابية التي تسعى دائماً من أجل زعزعة الأمن والإستقرار في الوطن.

www.misr5.com/custom/ad.php" >

وتطرق الرئيس الى الجهود المبذولة في الفترة الأخيرة من وزارة الداخلية في الشارع المصري، مشيراً الى المناشدة التي وجهة الى المواطنين من الإبلاغ عن أية تجاوزات تحدث ضد حقوقهم من أي فرد في الوطن مهما كان.

وخلال اللقاء بين الرئيس عبد الفتاح السيسي ووزير الداخلية أكد الرئيس على ضرورة أن تقوم وزارة الداخلية بالموازنة في دورها ما بين الحقوق والحريات للمواطنين المصريين والتي يجب دائماً المحافظة عليها وبين المحافظة على الإستقرار والوصول الى الأمن في الوطن.

من جانب آخر أشاد الرئيس السيسي بالتضحيات المقدمة من رجال القوات المسلحة الى جانب أفراد الشرطة المصرية والذين يسهرون الليالي من أجل حماية الوطن وليحافظوا على إستقراره الذي نطمح له وأمنه وأمانه، وأيضاً المنظومة الشرطية ودورها الكبير والعظيم في تأمين الأحداث الهامة التي حدثت في الفترة الأخيرة في الجمهورية المصرية العربية، وعلى رأسها أحداث المؤتمر الإقتصادي الدولي وأيضاً القمة العربية.

وفي نهاية اللقاء وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي التحية الى أرواح جميع شهداء الشرطة المصرية، وأكد على أهمية الإهتمام بعائلاتهم ومراعاتهم والعمل على تلبية جميع إحتياجاتهم وطلباتهم.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.