حسين سالم يريد التصالح والدولة لا تجيب
رجل الأعمال الهارب حسين سالم

أوضح الدكتور محمود كبيش، محامي رجل الأعمال الخارج عن القانون والهارب ” حسين سالم”،  أن موكله “حسين سالم” يعرض على الدولة فرصة أخيرة للتصالح، عن طريق تبرعه للدول بـ 4 مليارات دولار من بعض عقاراته الموجودة داخل مصر، موضحاً إذا استمر إهمال الدولة و لامبالاتها، سوف يتراجع عن عرضه.

وأكد المحامي محمود كبيش طلبه للقاء رئيس الوزراء” إبراهيم محلب” أكثر من مرة، لتقديم له التبرع، ولكن لم يتم الرد عليه.

وعرض حسين سالم تبرعه بكلاً من: ” فندق بأرض الجولف، ومحطة المياه بمدينة شرم الشيخ، وجزيرة البياضة بالأقصر”، قد تصل تلك المبالغ إلى أكثر من نصف ثروة حسين سالم، مما أدى إلى غضبه الشديد عندما لم يتلقى محاميه الرد من رئيس الوزراء، لذلك قرر حسين سالم منح جهات الدولة فرصه أخيره، وإلا سيتنازل عن عرضه.

وأكد محمود كبيش أن موكله تقدم بطلب أكثر من مرة، إلى جهاز الكسب الغير مشروع، حتى يلغي كافة قضاياه ويعود لمصر، ولكن لم يتم الرد عليه بأي ردود رسميه.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. تبرع مين يا روح امك املكنا وفلوسنا وفى الاخر جى يتبرع لنا بيها كل ده علشان مش هليقى غير البلد دى اللى هبعرف يعيش فيها محترم انما فى البلاد التانيه معاك قرش تساوى قرش مش معاك يبقى انت مش لك اى لزمه زيك زى عمت الشعب ازى كنت من بلدهم انما انت انسان خاين وهما مش بيتعملوا مع الخونة اتما هو لزم يعرف ان مصر ام الدنيا و مش عوزها اصلا دلوقتى الحرميه و اخونة ملهمش مكان فى بلدنا مكان ازعل ولا اشرب من البحر تهديدك مش هيهمنا لان عصر الديكتاتوريه خلص خلاص من زمان يا عموا حسين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.