تعرف على مستحضر الكشف عن مرض الإيبولا خلال 15 دقيقة
مكافحة فيروس الإيبولا

يعد فيروس إيبولا من أسوأ الأوبئة  في الفترة الحالية ، و ذلك نظراً لسرعته في الانتشار و انتقال العدوى ، و صعوبة اكتشافه بسرعة إضافة إلى تأثيره المميت . أكثر مناطق الإصابة بهذا الفيروس كانت المناطق الإفريقية الوسطى حيث سجلت أغلب الوفيات بهذا المرض في سيراليون و لبيبريا و غينيا ، ووفقا ً لمنظمة الصحة العالمية فإن هناك 25 ألف إصابة رسمية مسجلة توفي منها 10 آلاف شخص .

أحد الأمور التي كانت تؤرق الأطباء هو عدم القدرة على تشخيص الإصابة بهذا المرض سريعا ً ، حيث أن الطرق المستخدمة حالياً في المخابر تحتاج إلى عدة ساعات لكشف النتيجة ، هذه الساعات كفيلة بانتشار المرض من شخص لآخر . لكن هذه المشكلة يبدو أنها في طريقها للحل ، حيث طورت الشركة اليابانية “Denkin Seiken” مستحضرا ً يستطيع الكشف عن الإصابة بمرض الإيبولا خلال ربع ساعة بدون أي تجهيزات مخبرية .

الشركة اليابانية المطورة لهذا المستحضر متخصصة في إنتاج المستحضرات التي تستخدم في تشخيص أمراض الإنفلونزا ، و حسب مصادر الشركة فإن مستحضر الكشف عن الإيبولا تم ابتكاره بالاعتماد على مستحضرات الكشف عن الإنفلونزا ، و يكفي فقط وضعه في كف المريض لفترة 15 دقيقة للكشف عن الإصابة دون أي حاجة لأي أجهزة تحليل متخصصة .

و في أولى اختبارات هذا المستحضر على  القردة التي ثبت إصابتها بهذا الفيروس ، حقق نجاحا ً جيدة مما دفع العلماء في جامعة هوكايدو اليابانية و علماء مركز دراسات الأمراض ذات المنشأ الحيواني على الاستعداد لتجريبه على مصل دم الإنسان .

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.